رياضةسلايدر

وزير الرياضة يشهد فعاليات المؤتمر الدولى الأول للسباحة

شهد، اليوم السبت، الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة، فعاليات المؤتمر الدولي الأول للسباحة، والذي يهدف إلى مناقشة وتناول سُبل تطوير السباحة المصرية والوصول بها إلى أعلى المستويات، استعدادا لأوليمبياد 2024،2028.

 

حضر فعاليات المؤتمر ، الكابتن حسين المسلم رئيس الاتحاد الدولي للسباحة، الدكتور حسن مصطفى رئيس الاتحاد الدولى لكرة اليد، السيد مصطفي براف رئيس اللجان الأوليمبية الأفريقية”الأنوكا”، المهندس هشام حطب رئيس اللجنة الأوليمبية المصرية، وسام رام سام رئيس الاتحاد الافريقى للسباحة، المهندس ياسر إدريس رئيس الاتحاد المصرى للسباحة، ولفيف من رؤساء الأندية والاتحادات الرياضية واللاعبين الأولمبيين في رياضة السباحة الدولية والمصرية.

في كلمته، قال وزير الشباب والرياضة: “كل الشكر والتقدير لاتحاد السباحة المصري علي الفكرة والتي تحدث لأول مرة في سبيل تطوير رياضة السباحة المصرية، ونقدر ونثمن حضور اللاعبين الأولمبيين الدوليين وكافة السادة رؤساء الأندية والاتحادات الرياضية والمسؤولين في القطاعات الرياضية المختلفة وعلي رأسهم رئيس الاتحاد الدولي للسباحة الكابتن طيار حسين المسلم والسيد مصطفي براف رئيس اللجان الأوليمبية الأفريقية”.

وأوضح وزير الشباب والرياضة أن الدولة المصرية تولي اهتماما بدعم وتطوير السباحة المصرية من خلال الإهتمام بالرؤي والخطط المستقبلية الداعمة لتطوير رياضة السباحة استعدادا للأوليمبياد، مطالباً اللاعبيين المصريين في السباحة ببذل مزيد من الجهد للوصول للحلم الأكبر وهي الأوليمبياد 2024، 2028 وتحقيق نتائج وانجازات متميزة فى مختلف المحافل، وذلك جنباً إلى جنب مع دعم سياسات الاتحاد الدولى للسباحة بالتعاون مع اتحاد اللجان الوطنية الأوليمبية الإفريقية لتطوير رياضة السباحة داخل القارة الإفريقية، مشيراً إلي استعداد الدولة المصرية لاستضافة كل البطولات الدولية بعد سلسلة النجاحات التي حققتها الرياضة المصرية على كل الأصعدة العالمية والأولمبية في ظل رعاية واهتمام السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي ودعمه الدائم لشباب مصر في شتى المجالات.

لافتاً إلي أن ما تملكه مصر من بنية تحتية في المنشآت الرياضية والشبابية تم تأسيسها على أعلى مستوى وفقًا للمعايير الدولية، جعل الدولة المصرية محط أنظار ومقصد اللجنة الأولمبية الدولية، والاتحادات الدولية في مختلف الألعاب الفردية والجماعية لإسناد البطولات العالمية، وهو ما يعكس ثقة الاتحادات الدولية في مصر وقدرتها على تنظيم العديد من البطولات العالمية رغم إنتشار جائحة كورونا.

وأعرب رئيس الاتحاد الدولي للسباحة الكابتن حسين المسلم عن سعادته قائلاً: “سعيد وفخور أن أكون في جمهورية مصر العربية وسط هذا الجمع من رؤساء اللجان الأوليمبية والاندية والاتحادات الرياضية، ومع الحكومة المصرية ممثلة في الدكتور أشرف صبحي”، مضيفاً أن مصر تمتلك بنية أساسية قوية ولديها كوادر وخبرات جيدة، وهو ما جعلها قِبلة العالم لتنظيم واستضافة الأحداث والفعاليات الرياضية الدولية.

وأشار المسلم إلى توجه الاتحاد الدولي للسباحة لنشر وتعليم رياضة السباحة على مستوى مختلف دول العالم ومنها دول القارة الأفريقية بالتعاون مع الاتحادات الوطنية، وإنشاء مراكز تطوير للعبة تابعة للاتحاد الدولى داخل الدول الإفريقية من خلال برتوكولات التعاون مع الأنوكا.

موضوعات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى