منوعاتسلايدر

قصة حب مستحيلة جعلت عبدالحليم حافظ يغنى

كتب – بيجاد سلامة

فى حفلة عام 1975م، غنى عبدالحليم حافظ أغنية “فى يوم فى شهر فى سنة”، ومعها أغنية “يا خلىّ القلب”، وكان قد غناهما قبل ذلك في أحد أفلامه.

 

أما عن قصة أغنية “في يوم” فقد بدأت في شهر يوليو عام 1958، حين وقع عبدالحليم فى غرام زوجة دبلوماسى كان يعمل فى سفارة مصر بالمكسيك، وكانت الزوجة على خلاف مع زوجها وفى طريقها للانفصال، ولكنها أصيبت بفيروس سبب لها صداعًا، فسافرت للعلاج بأمريكا وتوفيت متأثرة بمرضها فحزن عبدالحليم عليها حزنًا شديدًا.

يقول محمد شبانة ابن شقيقه: حليم أحب إنسانة أول حرف فى اسمها هو (د) ولكنها أصيبت بفيرس ثم توفيت، وقبل وفاتها بشهور قالت لحليم: “أبعد عن حياتى لأننى مريضة ونفسى أشوفك متزوج قبل أن أنتقل الى الدار الآخرة”… وغَنَّى من أجلها “فى يوم فى شهر فى سنة”

 

موضوعات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى