منوعاتسلايدر

اليوم.. انعقاد الجلسة الرابعة للحوار الاستراتيجي بين إيطاليا والجزائر

وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو يعتبر العلاقات بين البلدين تراثا

تنعقد، اليوم، الجلسة الرابعة للحوار الاستراتيجي بين إيطاليا والجزائر في وزارة الخارجية الإيطالية، حيث يتناول الاجتماع، على مستوى الأمناء العامين لوزارات الخارجية الموضوعات الرئيسية للتعاون الثنائي مثل الأمن والعدالة والعلاقات الاقتصادية والتحديات العالمية الكبرى مثل البيئة والتعاون العلمي دون تجاهل البعد الثقافي.

ويأتي التعاون نتيجة الاتفاقية الثنائية التي وقعها وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو ووزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم في ديسمبر 2020.

وتعد العلاقات الثنائية بين إيطاليا والجزائر ممتازة وتشكل العلاقات الاقتصادية التجارية مع التعاون بخصوص الأمن ومكافحة الإرهاب أحد الأبعاد الهامة والأساسية للشركة، وفقاً لموقع “ديكود 39” الايطالي.

وزار الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا الجزائر في 6 و 7 نوفمبر 2021 بعد 18 عامًا من الزيارة الأخيرة لرئيس دولة، فيما من المقرر في نهاية مايو زيارة الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون لإيطاليا.

وإيطاليا ثالث أكبر شريك تجاري للجزائر على مستوى العالم (العميل الأول والمورد الثالث). فيما تعد الجزائر الشريك التجاري الأول لإيطاليا في القارة الأفريقية و منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. كما تعد الجزائر ثاني أكبر مورد للطاقة لإيطاليا فيما تتمتع بأهمية إستراتيجية لإيطاليا.

من جهته، قال وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، خلال حفل تسليم ميدالية “أصدقاء الثورة الجزائرية” لبييرو أنجيلا و إنريكو ماتي، مؤسس شركة إيني الإيطالية، الذي أقيم بمقر إقامة السفير في روما، إن العلاقات بين إيطاليا والجزائر تراث من وزير إلى وزير.

وتسلم عن ماتي ابن أخيه أرولدو كورزي ماتي، نجل أخت رجل الأعمال الذي توفي في حادث تحطم طائرة باسكاب في 27 أكتوبر 1962.

وأعلن عن الوسام في يونيو 1987 ويمنح من رئيس الجمهورية الجزائرية باسم “أصدقاء الثورة الجزائرية” وينسب إلى شخصيات أجنبية دعمت ماديا أو معنويا النضال من أجل التحرير الوطني للجزائر.

وعبر أنجيلا بعد منحه الوسام عن سعادته بتلقي هذا التكريم بعد أكثر من نصف قرن من عمله كمراسل لتلفزيون الراي الإيطالي في الجزائر، موضحًا أنه أبلغ ببساطة عن الوقائع التي حدثت.

وأقيم حفل توزيع الجوائز عشية الدورة الرابعة للحوار الاستراتيجي الإيطالي الجزائري، على مستوى الأمناء العاميين.

موضوعات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى