فنونثقافةسلايدر

3 أفلام عربية تتنافس فى المسابقة الدولية بينها مصرى

العد التنازلى لبدء الدورة (43) لمهرجان القاهرة السينمائى الدولى (3)

كتب – جمال المراغى

وجدت بعض الأعمال العربية مكانًا لها بين أفلام المسابقة الدولية في الدورة رقم (43) لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي الذي ينعقد خلال الفترة من 26 سبتمبر إلى 5 ديسمبر، وبلغ عددها ثلاثة من بين 15 فيلمًا تشارك في المسابقة الدولية، وتمثل تلك الأفلام ثلاث دول وهي مصر والأردن وتونس.

الفيلم الأول؛ المصري “أبو صدام” قصة وإخراج نادين خان، سيناريو وحوار محمود عزت وبطولة محمد ممدوح، سيد رجب، علي قاسم، علي الطيب، أحمد داش، وهديل حسن، وهو التجربة الثانية لمخرجته التي نشأت في كنف مدرستي والدها المخرج محمد خان، و المخرج يسري نصر الله الذي بدأت معه كمساعدة في جزئي باب الشمس الرحيل والعودة، ثم تفرغت للأعمال القصيرة وعمل المونتاج لبعض الأفلام قبل أن أن تقدم فيلمها الروائي الطويل الأول “هرج ومرج” مع محمد فراج وأيتن عامر، كانت نادين قد درست الإخراج السينمائي بالمعهد العالي للسينما وتخرجت منه عام 2001، وقوبلت مشاركة الفيلم في المهرجان  بحماس كبير.

ويعرض أيام الثلاثاء 30 نوفمبر الساعة 8:30 بالمسرح الكبير، الخميس 2 ديسمبر الساعة 9:30 بمسرح النافورة والسبت 4 ديسمبر الساعة 9:30 بسينما الزمالك 1.

الفيلم الثاني؛ الأردن “بنات عبدالرحمن” قصة واخراج زيد أبو حمدان بطولة صبا مبارك، فرح بسيسو وحنان الحلو، الفيلم مقرر عرضه في مهرجان البحر الأحمر بالمملكة العربية السعودية أيضًا، وزيد أبو حمدان مخرج وسينارست أردني، عمل في المسرح منذ سن الخامسة وكان دائمًا منبهرًا بسحر رواية القصص، وكانت الدراما الفصل المفضل له في المدرسة الثانوية، ودرس السينما والصحافة والمسرح في الجامعة الأمريكية في بيروت، وتخرج منها عام 2005.

حصل على درجة الماجستير في الفنون من أكاديمية نيويورك للأفلام في هوليوود بكاليفورنيا. بدأ حياته المهنية بالعمل منتجًا ومساعد مخرج في برامج تلفزيونية دولية، ومنذ عام 2009 كتب زيد وأخرج خمسة أفلام قصيرة حائزة على جوائز عالمية وحظيت بردود فعل نقدية إيجابية، ومن ضمنهم “بهية ومحمود” الذي مثّل الأردن في جوائز الأوسكار لأفضل فيلم قصير عام 2012.

وتأتي أول تجربة طويلة له  بعد تجارب قصيرة تدور جميها حول الصراعات المختلفة كالعربي الإسرائيلي في فيلم “برام وحمزة” باللغتين العربية والعبرية، الرجل والمرأة في سن الشيخوخة في فيلم “بهية ومحمود” مع المخضرمان “ليلى حكيم” و”فائق حميصي ” بالغة العربية، الأسود والأبيض في “جاك ومارثا” باللغة الانجليزية والرجل والمرأة في الشيخوخة مجددًا في فيلم “هيروشي وكيوكو” باللغة اليابانية.

ويعرض أيام السبت 27 نوفمبر الساعة 6:30 بالمسرح الكبير، الأحد 28 نوفمبر الساعة 9:30 بسينما الزمالك 1 والثلاثاء 30 نوفمبر الساعة 6:30 بمسرح النافورة.

الفيلم الثالث؛ التونسي “غدوة” من تأليف واخراج وانتاج وتمثيل ظافر العابدين في أول تجربة له كمخرج، سيناريو وحوار أحمد عامر، وبطولة بحري الرحالي، غانم الزرلي، رباب السرايري ونجلاء بن عبدالله، ومقرر عرضه كذلك في مهرجان البحر الأحمر بالمملكة العربية السعودية.

ولد ظافر في تونس وانتقل إلى بريطانيا عام 1999 لمتابعة حيث التحق بمدرسة برمنغهام للدراما، وتخرج منها عام 2002. ثم حصل فرصته التمثيلية الأولى هناك خلال موسمين من مسلسل “فريق الأحلام” على بقنوات سكاي، وتعددت مشاركاته التلفزيونية التي أهلته لنيل أدوار سينمائية بدأت في فيلم “أطفال الرجل” مع جوليان مور وكليف أوين عام 2006 ثم “علامات قابيل” في العام التالي وغيرها مثل “قائد المئة” عام 2010، ليبدأ بعدها مسيرة جيدة مع الدراما المصرية والعربية.

ويعرض أيام الخميس 2 ديسمبر الساعة 6:00 بالمسرح الكبير، الجمعة 3 ديسمبر الساعة 9:30 بسينما الزمالك 1 والسبت 4 ديسمبر الساعة 8:30 بمسرح النافورة.

موضوعات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى