سلايدراخبار

يوم التروية.. ماذا تعرف عنه؟

مع الساعات الأولى من فجر اليوم الثامن من أيام عشر من ذي الحجة يبدأ الحجاج بالتوافد إلى مشعر منى، لقضاء يوم التروية، فيرفع الحجاج وغير الحجاج أيديهم في هذا اليوم المبارك بالدعاء.

ويوم التروية هو اليوم الثامن من شهر ذي الحجة، وهو اليوم الذي يذهب فيه الحجاج إلى منى حيث يقضون الليلة هناك استعداداً لصعود جبل عرفات والوقوف بعرفة من فجر يوم التاسع من ذي الحجة.

وسُمي بيوم التروية لأن الحجاج في هذا اليوم الكريم يرتون من الماء من أجل الأيام القادمة حيث حمل الحجاج معهم الروايا بها الماء فقيل إنَّمَا سُمِّيَ يَوْمُ التَّرْوِيَةِ بِذَلِكَ؛ لِأَنَّ النَّاسَ يَرْوُونَ بِالْمَاءِ مِنْ الْعَطَشِ فِي هَذَا الْيَوْمِ يَحْمِلُونَ الْمَاءَ بِالرَّوَايَا إلَى عَرَفَاتٍ وَمِنى.

وقيل أنه سُمي بيوم التروية بسبب تروي نبي الله إبراهيم عليه السلام في ذبح ابنه إسماعيل، لأن النبي إبراهيم رأى في ليلة الثامن ذي الحجة أنه يذبح ابنه إسماعيل فتأخر في تنفيذ الأمر.

فضل يوم التروية

يوم التروية من الأيام المباركة العظيمة فهو من الأيام الأوائل في شهر ذي الحجة والتي أقسم الله بها عز وجل في قوله تعالى (وَالْفَجْرِ وَلَيَالٍ عَشْرٍ) ويُعد العمل الصالح في هذه الأيام أفضل من غيرها بخاصة يوم التروية لأنه اليوم الذي يسبق الركن الأساسي في الحج وهو الوقوف بعرفة لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم الحج عرفة.

موضوعات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى