اخبارسلايدر

وزيرة الهجرة تثمن دور المصريين بالخارج في ارتفاع التحويلات النقدية

ثمنت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، دور المصريين بالخارج، لما قدموه خلال السنوات الماضية من دعم للاقتصاد المصري، في صورة تحويلات نقدية، حيث سجلت نحو ٢٧،٨ مليار دولار السنة للعام المالي الماضي ٢٠١٩ / ٢٠٢٠، و ١٥،٥ مليار دولار خلال النصف الاول من العام المالي الحالي ٢٠٢٠ / ٢٠٢١، بنسبة زيادة ١٠٪؜، رغم مرور العالم بجائحة كورونا، جعلت مصر تحتل المرتبة الخامسة في قائمة الدول الأعلى استقبالا للتحويلات النقدية، وذلك بمناسبة الاحتفال في ١٦ يونيو، باليوم الدولي للتحويلات المالية العائلية من قِبل الجمعية العامة للأمم المتحدة.
وقالت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة، إن ما نشهده من ارتفاع في ارقام تحويلات المصريين بالخارج خلال تلك الفترة، جعلها المصدر الأول للعملة الصعبة في مصر بجانب قناة السويس وقطاع السياحة، يعكس ثقة المواطن المصري بالخارج في قيادته السياسية ودولته المصرية، وما تشهده مصر خلال الفترة الراهنة من استقرار على مختلف الأصعدة، نتيجة لما اتخذته الدولة من حزمة إجراءات لتحسين المناخ الاستثماري، وكذلك تطبيق برنامج الإصلاح الاقتصادي وتحرير سعر الصرف، هذا بجانب التوسع الكبير في مجال الاستثمار العقاري، نتيجة لجهود وزارة الإسكان المصرية التي أتاحت الفرصة للمصريين بالخارج من خلال مشروع بيت الوطن للاستثمار في هذا القطاع الحيوي الذي يشهد طفرة غير مسبوقة في تاريخ مصر.
وأضافت وزيرة الهجرة أن المصريين بالخارج أصبح لهم دور فاعل في مختلف المشروعات القومية التي تقوم عليها الدولة المصرية خلال الأعوام الماضية، وبرهنت مشاركتهم المستمرة في فعاليات وزارة الهجرة رغبتهم دعم مصر في مجالات عدة، تجسد ذلك في توصيات ونتائج مؤتمر “مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية” الذي نتج عنه عدد من الشراكات بين رجال أعمال مصريين بالخارج وهيئات مصرية، استهدفت الاستثمار بمصر، بالاعتماد على ما أتاحه المناخ الاستثماري الجيد من فرصة عدة.
وأشارت السفيرة نبيلة مكرم تعاون وزارتي الهجرة والتخطيط، في مبادرة “أصلك الطيب” لمشاركة المصريين بالخارج في دعم المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” بهدف تطوير الريف ورفع المستوى المعيشي لأهالي القرى المصرية، وفي إطار ذلك بحثت وزيرة الهجرة مع ليلى بنس إحدى رائدات مؤتمر “مصر تستطيع بالتاء المربوطة” والمتصدرة قائمة فوربس كأحد أفضل مستشاري إدارة الثروات بالولايات المتحدة الأمريكية، إطلاق حملة تبرعات المصريين بالولايات المتحدة الأمريكية للمساهمة في توفير حياة كريمة للفئات الأكثر احتياجًا بالمحافظات الأكثر تصديرًا للهجرة غير الشرعية وتطوير قرى الريف المصري.
ولفتت السفيرة نبيلة مكرم إلى البروتوكول بين وزارة الهجرة والبورصة المصرية، للعمل على صياغة خطط عمل تستهدف نشر ثقافة الادخار والاستثمار في البورصة المصرية لدى المصريين بالخارج، وكذا التدريب العملي والنظري على التداول، بالإضافة إلى التعاون والتكامل بين الطرفين لإدماج المصريين في الخارج للاستفادة من عوائد التنمية الاقتصادية، وتشجيعهم على الاستثمار في وطنهم.
واليوم الدولي للتحويلات المالية العائلية هو مناسبة احتفالية معترف بها عالميًا اعتمدته الجمعية العامة للأمم المتحدة في قرارها 281/72، ويُحتفل بهذه المناسبة في 16 يونيه سنويا. ويُراد من هذا اليوم الإقرار بمساهمة أكثر من 200 مليون مهاجر يسعون لتحسين معايش 800 مليون فرد من أفراد أسرهم في بلدانهم، وبناء مستقبل مشبع بالأمل لأهاليهم.

موضوعات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى