تعليم وجامعاتسلايدر

الأوقاف تقرر عودة الدروس الدينية بالمساجد فى شهر رمضان

قرر وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة، عودة الدروس الدينية والتثقيفية بالمساجد الرئيسية الكبرى خلال شهر رمضان، على أن يتم إسناد أداء هذه الدروس إلى الأكثر تميزًا من أئمة المساجد الكبرى، وأن يقتصر أداء الدروس على المساجد الجامعة التي تحددها كل مديرية ويعتمدها رئيس القطاع الديني على أن يتم الالتزام بالموضوعات والخطة الدعوية التي يعلنها القطاع الديني أسبوعيًّا طوال الشهر الكريم.

وكلف الدكتور مختار، الدكتور هشام عبد العزيز رئيس القطاع الديني، اليوم الثلاثاء، بسرعة التنسيق مع جميع المديريات الإقليمية بشأن إعداد خطة الدروس الرمضانية، على أن تكون هذه الدروس بالمساجد الكبرى الرئيسية الجامعة فقط ، مع الالتزام بجميع الإجراءات الاحترازية وإجراءات التباعد الاجتماعي.

ووجه وزير الأوقاف بأهمية مراعاة تحديد المساجد التي يُؤدَّى بها درس العصر فقط ، والمساجد التي تؤدى بها خاطرة التراويح فقط ، والمساجد التي يُؤدَّى بها درس العصر وخاطرة التراويح، وأن يكون درس العصر في حدود عشر دقائق بعد صلاة العصر ، وخاطرة التراويح في حدود خمس دقائق إلى سبع دقائق كحد أقصى في جلسة الاستراحة بعد الركعات الأربع الأولى من صلاة التراويح.

وقرر وزير الأوقاف أيضا تكليف جميع الإدارات والمديريات والتفتيش العام كل فيما يخصه بتكثيف المتابعة على جميع المساجد للتأكد من تنفيذ الخطة الدعوية على النحو الذي يعتمده رئيس القطاع الديني، كما قرر قصر العمل في المساجد التي لا تشملها خطة الدروس المعتمدة من القطاع الديني على إقامة الشعائر وفق خطة الوزارة على نحو ما هو قائم بها الآن ، سواء بإقامة الصلوات الراتبة فقط دون صلاة الجمعة، أم بإقامة الصلوات وخطبة الجمعة.

موضوعات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى