المرأةسلايدر

تألقى بعبايات شهر رمضان المبارك

كتبت- إسراء القرنشاوى

شهر رمضان هو شهر الكرم والخير والبركات،  ومع بداية الشهر رمضان  يبدأ التجهيزات الى لا يخلو منها أى منزل والتى تتمثل فى احتياجات المنزل من المأكل والزينة والروحانيات الجميلة والسير العطرة ومن كل هذه الاحتياجات لا تنسى ابدا ربة المنزل احتياجاتها من هذا الشهر الكريم ايضا من الملابس المناسبة له .

فيبدأ السؤال ماذا سألبس في هذا الشهر وخاصة في العزومات؟

لذلك دعونا نعرض عليكم فى موقع النيل 24 بعض من  الملابس المناسبة للشهر الكريم .

صحيح أن شهر رمضان يجلب معه العديد من التغيرات اليومية، فهو قبل كل شيء دعوة لاكتشاف الذات، والعالم من حولنا، لحظة “إعادة التأطير” والاقتراب من الله.

بشكل عام، يجب أن يكون لباسنا اليومي (وخاصة خلال هذه الفترة) أقرب ما يمكن من “مستور”

لكن من قال إن مستور لا يعني بالضرورة ارتداء ملابس سيئة، فبعض الناس لديهم هذا المفهوم الخاطئ، عليك فقط معرفة كيفية الجمع بين المواد المناسبة والألوان المناسبة مع احترام “قواعد اللباس”

أولاً، لنبدأ بأساسيات موسم شهر رمضان:

العباءة. 

في الواقع عادت العباءة إلى القوة وهي مثالية للصلاة، ما عليكِ سوى ارتدائها وبالتالي فهي تتيح لنا الاستعداد في لمح البصر.

موديلات العبايات تتطور ومتاحة إلى ما لا نهاية، لذلك يمكننا اختيار نماذج مختلفة، العباءة السوداء فعالة، فالأسود بسيط وأنيق و يقلل من المنحنيات.

رمضان

إلى الأكثر أناقة، المليئة بأحجار والترتر لارتدائها كما في يوم كعيد الفطر على سبيل المثال، الأسود والذهبي المزيج الذي يقتل.

ثم خلال النهار أو حتى في المساء، يمكنك اختيار ملابس فاتحة ولطيفة للارتداء، فهي ستجعلك تتألقين بألوانها الغريبة، مثل هذا الزي الأصفر المزين باللآلئ الملونة، هذه الألوان هي السائدة هذا الصيف.

أو قطعة أكثر رصانة ولكنها عصرية للغاية، معززة باللون الأزرق السماوي الذي يتخطى الفستان، لماذا لا ترتدي الحجاب من نفس اللون!
بالطبع لهذا النوع من الملابس التي تظهر مناطق معينة، فقط ارتدي سترة مطابقة.

هناك مجموعات ايضا جديدة  خاصة بشهر رمضان.

الشيء الرائع في هذه المجموعة هو أنه يمكنك ارتداء هذه الملابس كما يحلو لك، في مناسبات مختلفة، في منزلك او في تجمعات العائلة والأصدقاء أو حتى في إجازة في نزهة على الشاطئ.

أخيرًا، كيف نتحدث عن ملابس رمضان دون ذكر الجلابية التقليدية لدينا.
في الواقع، انتهت فكرة الجلباب القديم وتجدّدت الجلابية وابتعدت بنا في دوامة النضارة، تمامًا مثل العباءة.  من العملي ارتداءها (إنها مخبأ جيد) وقبل كل شيء أصبحت حليف الموضة بشكل متزايد، فهي تتصدر الصفحة الأولى من المجلات.

مجموعات شهر رمضان المبارك موجودة في جميع المولات وهي ملونة ومنمقة، فكل شيء يضيء هذا الصيف الذي يبدأ بقوة مع طقس قاتم إلى حد ما… يمكننا أيضًا اختيار اتجاه الموضة لهذا الصيف، وبالتحديد الأسود والأبيض الذي يتصدر منصات العرض الغربية.

 

موضوعات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى