عرب وعالمسلايدر

إكسبو 2020.. الجناح الإيطالي من بين الأكثر شيوعاً.. 700 ألف زائر بحلول نهاية العام

تفاصيل الأرقام والوقاية من فيروس كورونا المستجد للجناح الإيطالي في معرض دبي إكسبو 2020.. 

أفاد بيان بأن عدد زوار الجناح الإيطالي في إكسبو 2020 دبي منذ افتتاح المعرض العالمي حتى اليوم بلغ نحو 680 ألف، مع توقعات بوصول العدد إلى 700 ألف بحلول نهاية العام.

وأضاف البيان أنه فضلاً عن الجمهور الحاضر وصل 7 ملايين مستخدم افتراضي في الأشهر الثلاثة الأولى من المعرض مع مئات الأنشطة والفعاليات التي نظمها الجناح عبر وسائل التواصل الاجتماعي والموقع الإلكتروني ومجتمع الإنترنت.

وبحسب استطلاع أجراه استوديو كرا كارلو راتي، أحد المصممين المشاركين للجناح الإيطالي، حيث كان الجناح الإيطالي من بين 190 جناحًا وطنيًا عدا جناح المضيفين الإماراتيين الأكثر ذكرًا في وسائل الإعلام عبر الإنترنت حول العالم بعد جناح الولايات المتحدة. وفي الفترة من سبتمبر 2019 حتى اليوم جرى ذكر الجناح الإيطالي أكثر من 4 آلاف مرة.

من جهته، عبر مصمم الجناح الإيطالي كارلو راتي مع مكتب إيتالو روتا للبناء و ماتيو جاتو وشركاؤه وشركة F&M Ingegneria، عن الأمل أن يبدأ موسم من التجارب المفتوحة دائما على الدائرية والاستدامة بمناسبة أحداث مشابهة.

وجعل التدفق المتزايد للزوار خلال موسم الأعياد الجناح قادر على ضمان تجربة فريدة وآمنة للجمهور بفضل الإجراءات والتقنيات الصارمة التي تهدف إلى تقليل مخاطر العدوى.

وعزز الجناح الإيطالي في الأسبوعين الماضيين من الإجراءات الأمنية مع زيادة التباعد الاجتماعي و التطهير مع إدخال التحكم في درجة حرارة الزوار عند المدخل، وفقاً لموقع “ديكود 39” الإيطالي.

يأتي هذا فيما يطلب من الفريق والمتطوعين النشطين داخل الجناح إجراء مسحة جزيئية كل 48 ساعة، حتى يكون بمقدور السلطات الصحية المحلية مراقبة الوضع باستمرار.

وتعد السلامة والتكنولوجيا والاستدامة أساس المشروع نفسه وفلسفة الجناح فيما وضع بعض أصحاب الامتياز الإيطاليين الرئيسيين معرفتهم في خدمة الزائرين لمواجهة حالة طوارئ فيروس كورونا و قضايا الصحة القانونية الأوسع.

ويتمثل الهدف في جناح يحمي آلاف الزوار يوميًا مع استخدام الأساليب التقليدية كالتهوية الطبيعية والتقنيات المتطورة مثل تقنيات النانو للصرف الصحي.

ويتوقع المشروع الإيطالي مسار زيارة “مفتوح” يضمن تبادلًا مستمرًا للهواء في الجناح، في عامل معترف به عالميًا من كل المؤسسات كالأكثر كفاءة في تقليل مخاطر العدوى المحتملة.

فيما يستخدم نظام اوكتو تقنية النانو التي طورتها الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء (ناسا) حيث تزيل، عبر مطهر، الفيروسات والبكتيريا والفطريات و الروائح والمركبات العضوية المتطايرة في الهواء وعلى الأسطح.

بالإضافة لذلك، تتحسن جودة الهواء داخل الجناح عبر الزراعة المكثفة للطحالب بواسطة شركة تولو جرين على مساحة تزيد عن 300 متر مربع، الأمر الذي يزيد من قوة امتصاص ثاني أكسيد الكربون المنبعث من الزوار، ما يعزز نظام تبادل الهواء. فيما جرى تجهيز الجناح أيضًا بنظام تعقيم مبتكر يوفر حماية شبه دائمة مضادة للفيروسات والبكتيريا والفطريات للأسطح الداخلية والخارجية.

موضوعات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى